القائمة الرئيسية

الصفحات

مواضيع شائعة

تساقط الشعر | ما هي اسبابه، علاجه، انواعه؟؟

أي شخص يبدأ بالقلق عندما يشعر أن شعره بدأ في التساقط أو يلاحظ أنه بعد استخدام المشط أو الفرشاة تتواجد كمية كبيرة من الشعر علي المشط فبعض الناس يذهبون الي طبيب متخصص بحجة انهم يعانون من تساقط الشعر خوفا من الصلع وعدم وجود أي شعر في رأسهم مع الزمن .

شاهد ايضا البهاق | اعراض البهاق ، اسباب البهاق ، وطرق علاجه

تساقط الشعر
تساقط الشعر


تساقط الشعر | ما هي اسبابه، علاجه، انواعه؟؟ 

وتساقط الشعر "باللغة الانجليزية Hair Loss" هو فقدان الشعر الكلي أو الجزئي في أحد مناطق الجسم التي ينمو فيها الشعر وخصوصا منطقة اعلي الرأس ويسمي تساقط الشعر ايضا بالصلع و الثعلبة والثعلبة تأتي بمعني  الصلع والثعلبة عامة غير الثعلبة الذكرية وهي مرض يؤدي الي الصلع"تساقط الشعر".

ولمعلومات أكثر عن الشعر قبل أن نتكلم عن تساقطه فإن الشعرة تمر بثلاثة مراحل قبل سقوطها :- 

المرحلة الأولي النمو : تبدأ الشعرة في البداية بالظهور في هذه المرحلة، ويختلف العمر للشعرة في هذه المرحلة حسب موضع و مكان الشعر، فعلي سبيل المثال يستمر الحاجب في هذه المرحلة لمدة قدرها 6 شهور ، بينما شعر الفروة 6 سنوات، بينما شعر ويزداد طول الشعر في الشهر الواحد بمعدل 1 سنتيمتر.

المرحلة الثانية وهي الانتقال : تبدأ هذه المرحلة بعد انتهاء مرحلة نمو الشعر حيث يتوقف نمو الشعر ويبقى طوله كما هو و تتحول خلايا الشعر فيها إلى خلايا ميتة غير حية وتتحول منطقة التي تسمي بالحليمات الجلدية إلى تجمع من الخلايا غير الفعالة، وتستمر منطقة الحليمات الحسية في هذه المرحلة لمدة تتراوح بين 2 : 3 أسابيع أو ما يقارب ذلك.

المرحلة الثالثة الانتهاء أو الرقاد: يـدخل الشعر والمنطقة التي تسمي بالحليمات الجلدية في طور الراحة والرقاد والانتهاء ويبقى طول الشعر فيها ثابتا، ويستمر الشعر في هذه المحلة لمدة تتراوح بين 1 : 3 أشهر أو ما يقارب ذلك.

وبعد الثلاث مراحل السابقة يبدأ الشعر في السقوط تلقائيا ولكن هذا النواع من التساقط "تساقط الشعر" هو النوع الطبيعي فقط ومن اسباب هذا النوع من تساقط السعر هو شد الشعر اثناء غسيله أو تصفيفه وتمشيطه وهذا النوع من تساقط الشعر لا يؤثر اطلاقا علي شكل فروة الرأس ولا يؤدي الي حدوث صلع .

أنواع تساقط الشعر. 

هناك الكثير من الانواع لتساقط الشعر ولكن هذه اهمها وأشهرها وأكثرها حدوثا:-

  1. النوع الاول تساقط الشعر التيلوجيني "النساء": وهو تساقط حاد للشعر المرأة ويصيبها هذا التساقط بعد 3 أشهر من الحمل أو احيانا يأتي من تناول بعض الادوية المسببة للصلع، ويبدأ هذا التساقط على شكل ترقق شديد في الشعر في البداية ثم يتبعه التساقط خصوصاً في منطقة المقدمة فروة الرأس.
  2. النوع الثاني تساقط الشعر الأناجيني: وفي هذا النوع يحدث فيه التساقط بشكل حاد وسريع ويصحبه شكوى المريض من قصر طول الشعر وعدم زيادة طوله ابدا لفترات طويلة ثم ان هناك مسامات شعر فارغة تبدأ في الظهور في منطقة التساقط.
  3. النوع الثالث الصلع الهرموني الوراثي" الرجال": هذا النوع من الامراض الوراثية يعد من أسباب تساقط الشعر الاكثر شهرة للرجال، ويظهر عند الرجال على شكل تساقط تدريجي للشعر ويبدأ في الزيادة مع الوقت و مع العمر وبعد مرحلة البلوغ عامة يبدأ من المنطقة الأمامية للرأس، ويصاحبه ترقق شديد للشعر وتوسع في منطقة فرق الشعر عند النساء اذا اصابهن وخصوصاً كبيرات السن وهو شيء نادر اصابة النساء بالصلع الوراثي.
  4. النوع الرابع تساقط الشعر المصاحب للأمراض الجلدية: احيانا تكون الامراض الجلدية من العوامل و الأسباب التي تؤدي الي نقص الشعر وتساقطه ويحدث هذا التساقط في المناطق المعرضة للمرض الجلدي فقط.
  5. النوع الخامس تساقط الشعر الندبي: يكون على شكل تساقط الشعر في منطقة محددة مكونة لندبة ويكون لك التساقط نتيجة لعدة أسباب.
  6. النوع السادس الثعلبة البقعية: ويحدث تساقط الشعر في هذا المرض بكثرة علي شكل بقع وفي الغالب يصاب الرجل بالثعلبة نتيجة لضعف المناعة العامة.
  7. النوع السابع تساقط الشعر عند الأطفال: يحدث تساقط الشعر عن الاطفال في هذا النوع بسبب عدة أسباب واحيانا قد يكون مصحوباً بحكة واحمرار في الجلد ويكون حواف متقشرة للمنطقة المصابة، وفي حال حدوثه للطفل يجب مراجعة الطبيب علي الفور لمعرفة السبب الرئيسي المصاحب لهذا التساقط الحاد.

أسباب تساقط الشعر.

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي بشكل كبير الي تساقط الشعر وتختلف حالات التساقط حيث انه في بعض الحالات ينمو مجددا وفي حالات اخري قد يفيد التوجه الي الطبيب وفي آخري لا يفيد الرجوع ومن المستحيل نمو الشعر مجددا وحتمية الاصابة بالصلع.

وفي الغالب فإن تساقط الشعر يمكن علاجه عن طريق علاج المسبب الرئيسي له، وأقيمت ابحاث كبيرة في هذا الأمر لمعرفة الاسباب المؤدية لتساقط الشعر، ووفقا الأكاديمية الأمريكية للطب الجلدي فإن تساقط الشعر يحدث لعدة اسباب منها النفسية والوراثية والهرمونية أو حتي الحالات الطبية المزامنة وفيما يلي تلخيص لأسباب تساقط الشعر :-

  • تساقط الشعر بسبب استخدام مستحضرات كيماوية ضار: يوجد الكثير من النساء والرجال الذين يستخدمون مستحضرات كيماوية صناعية للعناية بالشعر والبشرة، ومن بين هذه المستحضرات صبغات الشعر، مواد تفتيح اللون، مواد تمليس الشعر، المواد المختلفة المستخدمة من أجل التجعيد، و إذا لم يتم استخدام هذه المستحضرات الكيميائية وفق التعليمات او استخدامها في أوقات متقاربة فمن الممكن أن يضعف الشعر ويميل إلى التقصف ويبدأ قي التساقط. 
  • تساقط الشعر بسبب اضطرابات الهرمونات: تتسبب التغيرات التي تطرأ فجأة على نسب بعض الهرمونات في جسم الانسان إلى مشكلات في نمو الشعر وتساقطه ومن الاسباب التي تؤدي الي اضطراب الهرمونات الولادة، وخلال فترة الرضاعة، وتناول أدوية منع الحمل الهرمونية أو بعد التوقف عن تناولها لفترات طويلة، أو الاضطرابات التي تزداد فيها نسبة هرمون التستوستيرون الذكوري، وغيرها من الحالات الآخري.
  • تساقط الشعر بسبب سوء التغذية: يحتاج استمرار نمو الشعر الصحي بطريقة طبيعية إلى تناول كميات كافية من البروتينات لأنها هي التي تحتوي على الأحماض الأمينية الأساسية، كما يحتاج الشعر إلى بعض العناصر مثل عنصر الحديد، ومجموعات أخرى من المعادن والفيتامينات، أسوة بأنسجة الجسم التي تمتاز بالنمو المتواصل الغير متوقف، ويؤدي سوء التغذية أو اتباع حميات إنقاص الوزن بشمل غير مدروس، إلى حدوث آثار جانبية سلبية على الشعر ونموه بالشكل الطبيعي ، ويعد سوء التغذية من اسباب تساقط الشعر الرئيسية وهو من اشهر الاسباب واكثرها شيوعًا.
  • تساقط الشعر بسبب الصلع الوراثي: يعتبر اللع الوراثي احد اسباب سقوط الشعر في عمر مبكر وتعرف هذه الظاهرة باسم علمي اخر وهو الثعلبة الذكرية الشكل و التي هي أكثر أسباب تساقط الشعر انتشارًا حيث انها تنتقل وراثيًا عبر الاجيال من الأم أو الأب للإبن اما النساء اللاتي تعانين من هذه الظاهرة وهذا المرض عادةً ما يكون شعرهن خفيفًا ولكنهن لا يصبن بالصلع تمامًا الا نادرا، ومن الممكن أن تبدأ هذه الظاهرة بالظهور في سن العشرين او الثلاثين وحتي الاربعين من العمر.
  • تساقط الشعر بسبب التوتر و الضغوط النفسية: يعد التوتر والضغط النفسي الحاد من اسباب تساقط الشعر المفاجئ أو البطيء والمستمر لفترة، ولعل الخبر الجيد في الأمر أن سقوط الشعر بسبب التوتر لا يحتاج عادة وفي معظم الاحيان إلى علاج، بل يعود الشعر إلى سابق حاله الطبيعي والصحي بمجرد زوال أسباب تساقط الشعر من ضغط او توتر او حتي الامراض النفسية.
  • تساقط الشعر بسبب سعفة الرأس: تنشأ سعفة الرأس عن تلوث فطري يتسبب في فطر جلدي، وتتميز بظهور بقع مغطاة بالقشرة على فروة الرأس، تكبر هذه البقع، وتتسع، وتنتشر وتسبب تقصف الشعر وسقوطه، واحمرار لون الجلد، وحدوث انتفاخات، وفي بعض الأحيان حتي قد يتم إفراز سوائل من فروة الرأس ويعد هذا المرض "سعفة الرأس" معديًا جدًا وهو منتشر بكثرة لدى الأطفال ويمكن معالجة هذا المرض بواسطة الأدوية الكيميائية، وفي الكثير من الاحيان تكون سعفة الرأس هي السبب في سقوط الشعر. 
  • فقدان الشعر بسبب هوس نتف الشعر: يتميز هذا المرض بأن المريض يقوم بلف شعره و ثنيه وشده واقتلاعه سواء كان ذلك شعر الرأس، أو شعر الحاجبين، أو شعر الرموش او اي شعر، واحيانا وفي بعض الحالات لا تكون هذه الظاهرة سوى عادة سيئة فحسب لكنها تختفي بعد معرفة ما تؤدي اليه من فقدان الشعر وتساقطه فعند الحصول على استشارة مهنية او على شرح عن الأضرار والأعراض الجانبية التي يمكن أن يسببها نتف وشد الشعر، لكن ايضا ظاهرة نتف الشعر قد تكون في حالات أخرى ردة فعل عاطفية تدل على التوتر أو الضغط النفسي او ما شابه من اضطرابات نفسية.

ما هو علاج تساقط الشعر؟

يتم تحديد ما يجب اجراؤه لعلاج تساقط الشعر علي حسب نوع التساقط وأعراضه وايضا اسبابه طبقا لمدي انتشار الصلع وشكله ومن الممكن أن ينصحك الطبيب بأحد العمليات التالية لعلاج التساقط:- - علاج تساقط الشعر بالادوية الكيميائية.يوجد العديد من الطرق الممكنة لعلاج تساقط الشعر أو تقليل تساقط علي الاقل ومن هذه الطرق الأدوية الكيميائية. وفي ما يلي قائمة بأبرز أدوية علاج تساقط الشعر والصلع :- 

علاج تساقط الشعر بزراعة الشعر

يبحث العديد من الأشخاص عن علاج سريع لتساقط الشعر وفقدانه الشديد، ومن هنا جاءت عملية زراعة الشعر لتحل هذه المشكلة، حيث تهدف عملية زراعة الشعر لإضافة المزيد من الشعر الحي إلى الرأس، وتتم عملية زراعة الشعر عن طريق أخذ عينة من الشعر الحي الموجود في مناطق أخرى من الجسم كالحاجب أو حتي الرموش أو شعر اليد ونقلها إلى مناطق مختلفة من فروة الرأس المصابة بالصلع، وعادة ما يتم استهداف الطبيب للمناطق الأكثر صلعاً بهذه العملية، ومن الممكن يحتاج بعض الأشخاص او حتي الكثير منهم إلى أكثر من عملية زراعة شعر واحدة للحصول على النتيجة المطلوبة، ولكن تعد عمليات زراعة الشعر من الإجراءات المكلفة لعلاج تساقط الشعر والصلع.

علاج تساقط الشعر بـتقليص جلد فروة الرأس

يعد تقليص جلد فروة الرأس حل جيد لمن يعانون من اتساع المكان المصاب بالصلع، وهذا العلاج هو عملية جراحية يتم فيها تضييق حيز البقع الصلعاء، بل ومن الممكن ايضا ان يتم في بعض الاحيان إخفاؤها تمامًا من خلال إزالة بعض من الجلد الخالي من الشعر، من ثم بعد ذلك شد طرفي الجلد باتجاه بعضهما البعض وتوصيلهما عن طريق تخييطهما، كما بالإمكان إجراء عملية تقليص فروة الرأس لوحدها أو دمجها مع عملية زرع الشعر.

علاج تساقط الشعر بالليزر

يمكنك القيام بعلاج شعرك المتساقط عن طريق عمليات الليزر والتي تعمل على علاج تساقط الشعر عن طريق تحفيز نمو الشعر للأشخاص الذين يعانون من مشاكل تساقط الشعر والصلع، ويتم عمل من 3-4 جلسات أسبوعياً علي الاقل وقد يحتاج الشخص من عدة أسابيع إلى عدة أشهر لتتم ملاحظة النتائج.

علاج تساقط الشعر بالبلازما

يعتبر العلاج باستخدام البلازما الغنية بالصفائح الدموية من العلاجات الشائعة في الوقت الحالي والمعاصر المستخدمة لعلاج تساقط الشعر، فعند حقن البلازما يزداد الدم المتدفق إلى بصيلات الشعر مما يؤدي إلى تحسين نمو الشعر وزيادة سمك الشعرة وقوتها ولمعانها.

علاج تساقط الشعر بالمنزل

في بعض الحالات من الممكن استخدام العلاج الطبيعي لحل مشكلة تساقط الشعر، وهناك العديد من النصائح الأمور التي يستطيع الشخص عملها في المنزل لتشجيع وزيادة نمو الشعر وعلاج تساقط الشعر وأبرز ما يستطيع الانسان القيام به في المنزل هو :- 

تناول المزيد من البروتينات: يمكن أن يكون سبب حدوث التساقط والفقدان المستمر للشعر هو قلة تناول البروتينات او قلتها في النظام الغذائي، وتختلف احتياجات الأشخاص من البروتين من شخص لاخر اعتماداً على كمية العضلات في أجسامهم ونشاطهم الجسدي المعتاد، ومن الأمثلة على الأغذية الغنية بالبروتينات: البيض، والعدس، والاسماك.

تناول المزيد من الحديد:من الممكن ان يساعد الحصول على قدر كافي من الحديد في علاج تساقط الشعر وتحفيز نموه، يوجد العديد من الأغذية التي يمكن تناولها لزيادة كمية الحديد في الجسم كالعدس، والبازنجان، والسبانخ.

تدليك فروة الرأس بشكل دوري: وجدت بعض الدراسات عن طريق  تدليك فروة الرأس بشكل دوري من الممكن ان ذلك يعالج تساقط الشعر ويزيد كثافته كما انه يقوي جذوره عن طريق تحفيز تدفق الدم إلى فروة الرأس.

علاج تساقط الشعر بالاعشاب والطرق الطبيعية

علاج تساقط الشعر عند النساء من الامور التي يتفرغون لها ويبدعون فيها، وغالبا يستخدم النساء عدد من الأعشاب والمواد الطبيعية لعلاج تساقط الشعر لديهن، ومن تلك الاعشاب :-

  • معجون مصنوع من بذور الحلبة: تعتبر بذور الحلبة من العلاجات الفعالة لعلاج تساقط الشعر والوقاية من الصلع، حيث تحتوي بذور الحلبة على هرمون يعزز نمو الشعر ويساعد في إعادة بناء بصيلات الشعر، ومن المعروف علميا أن بذور الحلبة تتميز بخصائص مضادة للبكتيريا مما يمكن أن يعالج ايضا قشرة الرأس.
  • حليب جوز الهند: يحتوي حليب جوز الهند على أحماض دهنية تقلل من فقدان البروتينات من الشعر، مما يجعل الشعر أكثر قوة وصحة ويساهم ايضا في حل مشكلة تساقط الشعر، كما أن حليب جوز الهند يحتوي على بعض المعادن والبروتينات التي تعمل على علاج تساقط الشعر.
  • جل صبار الألوفيرا: يعتبر جل صبار الألوفيرا حل لكثير من مشاكل الشعر ومنها معالجة تساقط الشعر وتقوية الشعر من جذوره، إذ تعمل على زيادة تدفق الدم إلى فروة الرأس، ويحتوي جل الالوفيرا على الكثير من الفيتامينات المهمة للشعر كفيتامين A، وفيتامين C، وفيتامين E.
  • عصير البصل: يساعد عصير البصل في حل مشكلة تساقط الشعر لانه يحتوي على نسبة عالية من مادة الكبريت، مما يجعله معززا للدورة الدموية في فروة الرأس فيمنع موت خلايا فروة الرأس ويمنع تساقط الشعر.
  • قناع البيض: قناع البيض يستخدم لعلاج تقصف الشعر و تقليص كمية تساقطه، فهو يحتوي على نسبة عالية من معدن اليود، والسيلينيوم، والفوسفور، والحديد، والكبريت، والزنك.
  • معجون جذور عرق السوس: يعتبر عرق السوس من الأعشاب القوية جداً التي تعمل علي علاج العديد من مشاكل الشعر وفروة الرأس، حيث يساعد معجون جذوره في التخلص من القشرة وبالتالي يفتح المسام ويهدئ تهيج فروة الشعر، ولعمل معجون عرق السوس يجب نقع جذوره في الحليب طوال الليل، من ثم طحنه لتكوين عجينة سميكة يتم وضعها مباشرة على المناطق التي تعاني من تساقط الشعر في فروة الرأس.

علاج تساقط الشعر بـ"المينوكسيديل" 

يمكن أن يستخدم المينوكسيديل كدواء لتساقط الشعر للرجال وايضا النساء لعلاج تساقط الشعر، ويتوفر هذا الدواء على شكل سائل أو رغوة يتم فركها علي فروة الرأس، وتبدأ النتائج بالظهور عادة بعد ستة أشهر على أقل تقدير كما ويجب  علي المصاب أن يستمر باستعمال هذا الدواء للمحافظة على تلك النتائج، كما ويجب علينا الأشارة إلى أنه قد يرافق استعمال دواء المينوكسيديل بعض الأعراض الجانبية الاخري كحدوث تهيج في فروة الرأس مثلا، وعدم انتظام في ضربات القلب ايضا، ونمو الشعر غير المرغوب فيه على الجلد المجاور للوجه أو اليدين.

علاج تساقط الشعر بـ"الفيناستريد"

من الممكن استخدام اقراص الفيناستريد في علاج تساقط الشعر، وذلك من خلال تناولها مرة واحدة فقط يومياً من قبل الرجال، ويلاحظ أن كل الرجال الذين استخدموا اقراص الفيناستريد في علاج تساقط الشعر قد تم إبطاء عملية تساقط الشعر لديهم بدرجة كبيرة وبدأ الشعر الجديد بالنمو، ولكن يجب علينا ايضا ذكر أنه يمكن أن لا يفيد دواء اقراص الفيناستريد لعلاج تساقط الشعر عند الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاماً عادة.

علاج تساقط الشعر بـ"السبيرونولاكتون"

يعتبر السبيرونلاكتون (بالإنجليزية: Spironolactone) وهو علاج عبارة عن هرمونات تعمل على علاج تساقط الشعر، حيث يرتبط بعدة مستقبلات من الأندروجين ويقلل خاصة من معالجة الجسم لهرمون التستوستيرون.

علاج تساقط الشعر بإبر الكورتيزون

هناك ايضا دواء الكورتيزون والذي يكون علي شكل ابر ويكون نمو الشعر ملحوظاً بعد 3 أسابيع من استخدام تلك الابر، ويمكن أن يكرر المصاب العلاج بعد حوالي 4-6 أسابيع. وقد يرافق استخدام ابر الكورتيكوستيرويد احيانا بعض الآثار الجانبية ومنها ضمور الجلد وترقق جلد فروة الرأس.