القائمة الرئيسية

الصفحات

مواضيع شائعة

سد النهضة | تحركات مصرية وسودانية


 سد النهضة | تحركات مصرية وسودانية 


سد النهضة
سد النهضة 

قام وزير الخارجية المصرية "سامح شكري" يوم امس الثلاثاء مجموعة 6/7/2021 من المقابلات من اجل الاعداد، والتحضير للجلسة المقبلة لمجلس الامن بشأن قضية سد النهضة الاثيوبي المقرر عقدها يوم غد الخميس 8/7/2021 .

والتقي سامح شكري بمندوبي روسيا والصين بالاضافة الي مندوبي الولايات المتحدة الامريكية وفرنسا وبريطانيا وكذلك مجموعة ترويكا الاتحاد الافريقي والتي تضم الكونغو وجنوب افريقيا والسنغال 

وصرح المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية "أحمد حافظ"، أن سامح شكري استعرض خلال هذه اللقاءات أبعاد الموقف المصري تجاه قضية سد النهضة، حيث أبرز جدية مصر في المفاوضات على مدار عقد كامل بهدف التوصل لاتفاق قانوني وسلمي حول ملء وتشغيل سد النهضة يراعي مصالح الدول الثلاث "مصر، السودان، اثيوبيا".

وشدد علي اهمية القضية لما تقوم به من مساس لحقوق الشعب المصري .

وأضاف احمد حافظ أن وزير الخارجية سامح شكري أكد على ضرورة استطلاع مجلس الأمن بمسئولياته في هذا الصدد، ومساندة جهود المفاوضات المتعثرة، والدفع من أجل الوصول إلى اتفاق عادل وملزم وسلمي يحقق مصالح الدول الثلاث.

والتقت وزيرة الخارجية السودانية "مريم الصادق المهدي" بسامح شكري في نيويورك بالولايات المتحدة الامريكية استمرارا للتنسيق المتواصل من أجل الوصول إلى اتفاق شامل وملزم بشأن سد النهضة.



خطاب اثيوبي للسودان 

وفي نفس السياق، استلمت وزارة الري، والموارد المائية السودانية خطابًا من من اثيوبيا تخبرها ببدء الملء الثاني لسد النهضة خلال موسم الأمطار الحالي، مشددًا على أن هذا الإخطارلا جدوي منه ما لم يتم التفاوض، والاتفاق بشأن ملء وتشغيل السد.

وقال المتحدث الرسمي باسم فريق التفاوض السوداني "عمر الفاروق كامل" : "إن السودان يجدد رفضه الملء الأحادي لسد النهضة للعام الثاني على التوالي دون اتفاق معنا، الأمر الذي يعد مخالفة صريحة للقانون الدولي، واتفاق المبادئ، والاتفاقيات، والممارسة المستقرة المُنظمة لتبادل المنافع للأنهار المشتركة".



موقف الولايات المتحدة الامريكية 

قالت وزارة الخارجية الأميركية أن قيام إثيوبيا بملء خزان سد النهضة سيزيد التوتر، وقامت بالحث على الإحجام عن التحركات الأحادية إزاء السد.

وقال المتحدث باسم الوزارة المريكية "نيد برايس" : "إن الولايات المتحدة تدعو جميع الأطراف إلى الالتزام بحل يتم التوصل إليه عن طريق التفاوض".

وقال دوجاريك إن "الحلول لهذه القضية تحتاج إلى الاسترشاد بأمثلة ونماذج بحلول توصل إليها آخرون يتقاسمون ممرات مائية وأنهارا، وهذا يستند إلى مبدأ الاستخدام المنصف والمعقول والالتزام بعدم التسبب في ضرر ذي شأن".


بيان الامم المتحدة 

"يجب ألا يكون هناك عمل أحادي بشأن سد النهضة يقوض البحث عن حلول، ندعم بقوة الدور الذي يقوم به رئيس الاتحاد الأفريقي في تسهيل المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا، ندعو رئيس الاتحاد الأفريقي لمواصلة العمل مع مصر والسودان وإثيوبيا بشأن سد النهضة، أي حل بشأن سد النهضة يجب أن يعتمد على مبدأ الاستخدام المنصف والالتزام بعدم التسبب في ضرر كبير" .